Tuesday, September 02, 2008

البيوت أسرار



القاهرة في 8 مايو 2006

عزيزي زفت الطين،
أكتب لك بعد أن فشلت كل الطرق الأخرى في الوصول إليك، أكتب لأقول إنك إنسان حقير وأناني وزبالة! بل أنت حيوان! كيف تجرؤ وتتزوج بأخرى بعد أن تركت زوجي وأولادي وأسرتي المترابطة، وتزوجتك بعد إلحاحك الرهيب؟! ويا ليتك اكتفيت بإهانتي، بل بمنتهى القسوة واللامبالاة طردتني من شقتي! هل هذا جزاء إخلاصي وتضحياتي؟ حتى في آخر لقاء لنا، هان عليك حبي لدرجة أنك لم ترق لتوسلاتي، وتركتني ورحلت في غمضة عين بينما أحاول أنا أن أصالحك، وأحاول أن أجعلك تدرك مدى حبي لك وتمسكي بحقي في وجودي في حياتك! يا خسارة على المشاعر المهدرة التي لم ولن تستحقها أبدًا!

عنايات

* * * * * *

القاهرة في 9 مايو 2006

السيدة الفاضلة عنايات،
وصلني خطابك بتاريخ 8 مايو 2006، ورأيت أن علىّ توضيح بعض النقاط.

أولا: بخصوص تركك لزوجك وأولادك (الذين لم أعرف بوجودهم إلا بالصدفة وبعد شهر كامل من زواجنا)، فغلطتي الوحيدة هي أنني أحببتك لما أظهرتيه لي من تعاطف ولما قدمتيه لي من مساعدة في إنهاء أوراقي في الشهر العقاري للحصول على شقتي من طليقتي. غلطتي أنني انخدعت فيكِ بعد أن رفضتِ المبلغ الذي قدمته لك لـ"تسهيل" أوراقي، وظننت وقتها أنك إنسانة نبيلة زاهدة في هذه الدنيا، ولم أكن أعرف أنكِ تخططين للحصول علىّ شخصيًا. أنا مقدّر ارتباطك بأسرتك، خاصة بعد أن عرفت أنكِ لم تحصلي على الطلاق من زوجك الأول أصلا. صدقيني، لو كنت أعرف بوجود هذه الأسرة "المترابطة" لكنت ابتعدت فورًا، ولما كنت ورطتك في الجمع بين زوجين.

ثانيًا: لقد تزوجت بعد أن تركتك بشهور طويلة، لأسباب أنتِ تعرفينها جيدًا، حيث كنتِ أنتِ سبب الكثير من المشاكل التي أربكت حياتي ومواردي المادية، لذلك من الواضح أنني لم أتركك من أجل زوجتي الجديدة.

ثالثًا: بخصوص ما أطلقتِ عليه "طردك من شقتك"، فدعيني أنتهز هذه الفرصة لأكرر عليكِ ما سبق وسمعتيه مني ومن المحامي: هذه الشقة شقتي، ولم أعطها لك في أي وقت من الأوقات، ومحضر الشرطة يُثبت أنكِ قد زوَّرتِ توقيعي على عقد بيعها لك. ما قمت أنا به كان محاولة لاسترداد حقي وشقتي التي عشت فيها حياتي كلها، والتي طرديتني أنتِ منها بعقدك المزور وعلاقاتك في الشهر العقاري والحي.

رابعًا: بخصوص توسلاتك لي في المرة الأخيرة التي تقابلنا فيها، فعلى ما أذكر، أنا كنت واقفًا خارج الباب الحديدي للشقة (الذي ركَّبتيه بعد أن استوليتِ عليها)، وكنتِ أنتِ واقفة على الجانب الآخر من هذا الباب، بعد أن حبستِ نفسك داخل الشقة وأخذتِ مأمور القسم والمحامي رهينة، وهددتِ بإشعال أنبوبة البوتاجاز التي كنتِ تمسكينها إذا حاول رجال الشرطة كسر الباب لإخراجك من الشقة. أعتقد أن هذا لم يكن جو ملاءم للتعبير عن الحب، ولا يمكنك أن تلوميني على حبي للحياة واختفائي في غمضة عين هربًا من ذاك الانفجار الوشيك.

وأخيرًا، أتمنى لكِ التوفيق في حياتك المستقبلية.. بعيدًا عني.

مجدي

* * * * * * * *

القاهرة في 3 أكتوبر 2008

عزيزي وليد،
شكرًا لخطابك الرقيق، الذي أسعدني بقدر ما أحزني. لا داعي للاعتذار؛ فليس من واجبك الاعتذار عن أي شيء فعلته والدتك، يكفيني موقفك الداعم لي في أزمة الشقة ومساعدتك لي بعدها في إبعاد والدتك عني. بالطبع أنا آسف لوفاة والدتك، ولكن من المؤكد أنها ارتاحت. يؤسفني أنك ووالدك قد تعرضتم لكل هذه المواقف المؤلمة معها خلال فترة مرضها، ولكني مقتنع أنكم اتخذتم القرار السليم بإيداعها المصحة العقلية بعد أن خطفت ابنة أختها مدعية أنها ابنتها. ربما لو كنا قد اكتشفنا حالة والدتك مبكرًا، لكنا ساعدناها حتى لا تؤذي نفسها والآخرين، ولكنها كانت سيدة في غاية الجمال، وفي الأوقات التي لم تكن تأتيها النوبات، كانت تتميز بحديثها الساحر وشخصيتها الآسرة بحيث يصعب تخيل أن لديها شخصية أخرى مدمرة.

مرة أخرى، أود أن أشكرك على خطابك، وأتمنى أن تراسلني باستمرار لتطمئني عليك وعلى أسرتك.

محبتي،
مجدي

51 comments:

  1. حبيتك .. وبحبك .. وهحبك علطول يا كتابات رحاب بسام

    ايه الجمال ده .. ما شاء الله

    كل عام وسيادتك بخير وصحه وسعاده وإبداع علطول يا فندم

    ReplyDelete
  2. جامده جدااااااااااااا
    ملهمة و فكرة جديدة
    براقو و اسمحيلى ارفع القبعة لكى سيدتى

    ReplyDelete
  3. قريت وبعدين حاولت أستوعب الموضوع :D

    لا بجد جديدة وحلوة

    وأسلوبك جميل كالعادة

    تحياتي :)

    ReplyDelete
  4. هههههههههههههههههه
    ده انفصام فى الشخصيه صعب أوى
    لأ و الأحلى انه على اتصال بأسرتها المترابطه (:
    جميله يا رحاب و الله و طريقه السرد كخطابات متبادله رائعه و تلخيص الموقف فى اخر خطاب
    كل سنه و انتى طيبه و بألف خير
    و رمضان كريم عليكى (:

    ReplyDelete
  5. هايلة جداً
    انا بحب طريقة السرد اللى فيها يتبادل الأبطال دور الراوى
    لأنها بتكشف مدى التناقض فى ايه هى الحقيقة من وجهة نظر كل واحد

    ممتازة حقيقى يا رحاب
    ربنا يوفقك

    ReplyDelete
  6. A1
    BRAVO ... GO AHEAD

    ReplyDelete
  7. مبدعه ورائعه وفكره جديده وجامده
    كل سنه وانت طييبه يا كاتبتي المفضله

    ReplyDelete
  8. حلوه جداااااااا

    ReplyDelete
  9. أموت في العبث ..

    ReplyDelete
  10. رحاب انتي موهوبة فوق العادة

    ReplyDelete
  11. غريبة جدا الست عنايات
    تعرفي التواريخ و الاماكن و كلمات زي زفت الطين و حيوان و زبالة خلتني احس ان الكلام دا حقيقي بجد و كأنك عملتي زي ايميلي و اخدتي الجوابات القديمة
    :)))
    و عدلتي فيها
    جميلة اوي تحسي انها اختراع عبقري كتابتك هنا

    ReplyDelete
  12. et2assart ma3aha w de7ekt 3aleiha w ze3elt 3aleiha.. kol da in 3 miniutes reading..
    i wont say more.. u evaluate urself ;)

    ReplyDelete
  13. جميلة اوي يا رحاب..

    يعجبني اسلوب الانتقال باحساس القارئ و مشاعره من حاله لاخري، مرة انا كنت هخنق مجدي ، ومرة تانية كنت هولع في الست " عنايات " ، و مرة يا عيني لاقيت نفسي زعلانة عليها ،،

    تناقضات كتير حلوة اوي ، تسلم ايديكي و يسلم عقلك و تفكيرك ، و ربنا يوفقك ..

    و اخر الكلام سلااااام !!!...

    ReplyDelete
  14. You're beautifully handled presenting different POVs for one reality! Bravo men hena lil sob7 :)

    No need to mentioned that it is HILARIOUS :D

    ReplyDelete
  15. عادت رحاب :)
    كدة اقدر اقول بمنتهي الثقة و الانشكاح عود احمد ..اهي دي الكتابة و الا فلا

    ReplyDelete
  16. كل فترة تطلين علينا بفلتة أروع من سابقتها
    تجعليننا نعيش حالات عدة في موقف واحد
    رائعة يا رحاب ومتألقة دائما

    ReplyDelete
  17. كالعادة

    شقية وعفريتة

    ولذيذة

    وموهوووووووبة

    جدا جدا

    رمضان كريم

    ReplyDelete
  18. الله تسلم ايديكى يا رحاب

    بجد رائعه

    خيالها حلو اوى

    ReplyDelete
  19. الفكرة هايلة يا رحاب...

    هايل مووووت ..

    ReplyDelete
  20. متهيألي أكتر حاجة نستفيدها هي إن الرواية لما نسمعها من طرف واحد عمرها ما هتكون كاملة أو صحيحة :)

    ReplyDelete
  21. الله إيه الجمال ده.....الاسلوب جديد و رائع


    تقبلى مرورى و كل سنة و أنتى طيبة

    ReplyDelete
  22. لا....فكرة مبتكرة بجد ...سعدت جداً لقراءتها

    ReplyDelete
  23. براااااااااااافو
    تجنن بجد ..عبقرية

    ReplyDelete
  24. اتاكدت عندى حاجة

    ماحمش غير لما اشوف او اسمع من كل الاطراف

    بحب اتعلم بالاستنتاج

    فعلا يعنى waaaaaaaaaw

    ReplyDelete
  25. 13/9/2008
    طنط رحاب اللى بحبها,
    شكرا طنط رحاب عشان ساعدتينى انى اقدر اكون راجل كبير واساعد عمو مجدى عشان ياخد حقه وماتزعليش ع اللى حصل لماما انا اصلا مكنتش حاسس بوجودها معايا
    انا بحبك قوى ياطنط رحاب وبتمنالك المذيد من التوفيق والنجاح

    وليد


    لا بجد هايلة يارحاب وربنا يوفقك:)

    ReplyDelete
  26. Fairy Tales13/9/08 2:20 PM

    nice one (y)

    ReplyDelete
  27. رحاب
    لم أكن أتوقع من رحاب بعد تلك الرحلة الطويلة في التدوين أن تكتبي كل هذا ال..
    أرجو أن لا تخدعك كل تلك التعليقات السابقة المجاملة حد الإغراق حتى لا تصعدين إلى الهاوية
    أرى أنكِ فقدتي تميزك
    لا أعرف ما
    المشكلة لديكي الأن هل أفلستي أم أن الموهبة كانت مجرد فقاعه وتلاشت
    أتمنى عودتك التي أعرفها
    لاتستعجلي العودة خذي وقتك عندما ننتظر عودة من
    نعرفهم ونحبهم ننتظرهم هم لا أشخاصاً أخرين نتمنى أن نراهم أفضل حالاً لا أسوأ
    تمنياتي بالتوفيق

    ReplyDelete
  28. حسن ارابسيك

    انت مجنون وللا بتخرف؟

    رحاب، هذا البوست ليس من اجمل ما قرات لك فحسب، بل من اجمل ما قرات...period.

    بوست رائع يفوح بالابداع و العظمة
    اتمنى ان يوجد في الحياه كتّاب اكثر اعرفهم عندهم القدرة على الاتيان بشيء بهذا الجمال

    رائع و مذهل كمان

    ReplyDelete
  29. كل مرة بقرالك فيها بيزيد انبهاري
    بجد انتي مبدعة
    تحياتي

    ReplyDelete
  30. :D LOOOOOOOOOOOOOOOOOOL !!
    7elwa AWI :D

    ReplyDelete
  31. Hi Rehab... I love your writings, I am new to the whole blogging thing, but I like so much so far, a civilzed, cultivated community for most part... you and the two Ghadas are really remarkable and inspiring...

    أيوة كدة ارفعن رأس بنات مصر عاليا... مش كلنا مزز فيديو كليب

    ReplyDelete
  32. I like ur posts very much. but this one is very deep, very good
    I love it, I rwad it more than 10 times.
    I like the different point of views to know the full story.
    Keep it going Rehab :))

    ReplyDelete
  33. يه كمية الجرايم والجنايات اللي في البوست ده
    هههههههههههههههههه
    ده المفروض تسميه البيوت حوادث مش اسرار
    بس بجد موهبة جامدة جدا
    تحياتي

    ReplyDelete
  34. قكرة الخطابات وطرح قصة من خلالها... رائعة
    والسرد كمان جه لا طويل ولا مختصر يخل بالمعنى

    رحاب
    برافو
    برافو
    برافو

    وربنا يوفقك

    ReplyDelete
  35. مذهل بحق
    !!

    من يلعب دور الضحية ويرتدي جلباب المسكين وكأنما هو مسيكناً حقاً ، ليس بالضرورة أن يكون هو المظلوم ، فحياتنا أصبحت تسير بطريقة الدفع الرباعي ، في أي وقت ، وبأية طريقة.

    لا أخفي اعجابي بما تكتبين يا رحاب : )

    ReplyDelete
  36. هائل، رائع وجميل

    بالتوفيق دا ئما

    ReplyDelete
  37. بجد جميله جدا

    وطريقه سرد جميله

    http://hamselyasmeen.blogspot.com/

    ReplyDelete
  38. هههههههههههههه


    تحففففففة

    عبقريةٌ ..أنتِ

    ReplyDelete
  39. This comment has been removed by the author.

    ReplyDelete
  40. فعلا مثل هذه المواضيع
    عمر ما حد هيعرف مين بيقول الحق

    ReplyDelete
  41. معلش بس انا اقطع دراعي ان كنت فهمت حاجة
    انا فهمت اول خطابين التالت مفهمتش منه حاجة خااااااااااااااالص ولخبطلى كل حاجة فهمتها
    معلش ياجماعة فهمي على قدي لو حد يعر يفهمني ياريت بس بجد والله بجد عايزة افهم عشان حاسة اني غبية

    هو مين وليد ومين بالظبط اللى عنده انفصام وعنايات دي امه ولا مراته اللى ضحكت عليه

    ReplyDelete
  42. بالطبع جميلة
    ولكن لم أستشعر صوت الواقع فيها عالي النبرة ؟
    سواء واقع أم خيال فلقد وضعتني في حيرة وهذا يعني بالنسبة لي كفاءتك في الكتابة ان صغت الواقع على انه خيال او حولت الخيال الى واقع نصدقه

    تحياتي

    ReplyDelete
  43. حلوة قوى يا رحاب
    كالمعتاد دخلت قلبى فى ثانية :)

    ReplyDelete
  44. ده انفصام فى الشخصيه صعب أوى
    لأ و الأحلى انه على اتصال بأسرتها المترابطه (:
    جميله يا رحاب و الله و طريقه السرد كخطابات متبادله رائعه و تلخيص الموقف فى اخر خطاب
    كل سنه و انتى طيبه و بألف خي

    ReplyDelete
  45. زعلت انى سلفت كتابك لواحدة ومارجعتهوليش علشان يعتبر اول كتاب اقراه
    زعلت علشان لسه فاكر تلتتربع الكتاب لغاية دلوقتى
    زعلت انى لما اروحت اجيبه تانى لاقيته الطبعة مش عارف كاموانا كنت جايب الطبعة التانية
    فرحت انى لاقيت مدونتك وفرحت اكتر انى قريت البيوت اسرار
    دائما بتيهرينى بجد

    ReplyDelete